أيوب ويسوع

الكنيسة تؤمن بأن يسوع هو الله (حاشا لله)

أيوب يتحدى أكذوبة يسوع

قال القس أنطونيوس فكري في تفسير سفر أيوب

أيوب ويسوع عملة بوجهين : فأيوب كان رجلا بارًا كاملا مثل يسوع ، تعرض لحسد الشيطان وتجربته مثل يسوع ، ووصلت التجارب للمرض الرهيب وموت الأبناء كصلب يسوع ، فتخلى أصحابه عنه أثناء تجربته وبصقوا في وجهه كما حدث ليسوع ، فلم يجدف على الله ، فصار بعد مجده في حالة حقيرة كما أخلى يسوع ذاته آخذًا صورة عبد ، وحصل أيوب على ضعف ما كان له والضعف هو نصيب البكر في الميراث كما صار يسوع باكورة الراقدين وصار بكرًا بين إخوة كثيرين ليعطي إخوته الميراث ،فشفع أيوب في أصدقائه كما نال يسوع ، فآلام أيوب جعلته يرتمي خارج المدينة ولم لم يعرفه أصحابه كما صلب يسوع خارج أورشليم …. فهل يسوع نال ما لم ينله غيره ؟

المسيح بلا خطية

.

===============

.

أيوب بلا خطيئة وباراً عن يسوع .

قال القس أنطونيوس فكري في تفسير سفر أيوب

كان أيوب رجلاً كاملاً ومستقيماً ، فالجميع زاغوا وفسدوا إلا يعقوب ، فأيوب كان رجلا ً بارًا ويحس في نفسه أنه بار ، فوق في التجربة مع الشيطان كما وقع يسوع ، خطية البر الذاتي عند أيوب في كلامه مع أصحابه ومن شهادته لنفسه ومن كلام أليهود

عنه ومن كلام الله عن أيوب. فأيوب تصور أنه يقترب من الله لو أثبت بره ولم يفهم كيف يقف كخاطئ أمام الله . فقال أيوب “حتى أسلم الروح لا أنزع كمالي عني ، تمسكت ببري ولا ( ٥:٢٧ )… فاين خطية يعقوب ؟!

وهذا دليل على أن يسوع ليس هو الوحيد باراً وبدون خطية ، فيعقوب سبقه ، علماً بأن يعقوب لم يتدنس بطيب العاهرات المشترى بأموال الزواني والنجاسات والتي دهنت ودلكت جسد يسوع باكمله .

فمن الأشرف ؟ يسوع أم أيوب ؟

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: