يسوع مختل عقلياً

الكنيسة تؤمن بأن يسوع هو الله (حاشا لله)

يسوع مجنون بشهادة امه

يقول القمص تادرس الملطي في تفسير الإصحاح السادس الفقرة الأولي لإنجيل مرقس : –

* أقرباؤه أتوا إليه ليمسكوه قائلين: إنه مختل العقل (مر 3: 21) وقال في تفسير (مر21:3) أما أقرباؤه (أمه مريم و اخوته يعقوب و يوسي و سمعان و يهوذا) حسب الجسد فخرجوا ليمسكوه قائلين انه مختل العقل ، فسبهم تادرس الملطي قائلا : الإنسان في غباوته يخرج من دائرة الحب، متهمًا حتى الله أنه مختل.

فهل أمه التي حملت به تسعة أشهر ثم خرج من جسدها من خلال رحمها وارضعته من ثديها وتبول وتبرز عليها وسهرت عليه وهو مريض في طفولته تجهل أنه الله ؟

فرداً على كل من يكذب ما جاء سابقاً وأدعو أن الذي سبه هم اليهود نقول : قال تادرس الملطي : لم يقف الأمر عند أقربائه حسب الجسد لكن حتى جماعة من المتعلمين، أي الكتبة، نزلوا من أورشليم ليتهموه أن معه بعلزبول، وأنه برئيس الشياطين يخرج الشياطين. لقد نزلوا من أورشليم العليا وتركوا الحياة السماوية، ففسد فكرهم واسودت بصيرتهم بالجهالة واتهموه هكذا!

هل يوجد نص في العهد الجديد ينفي هذه الصفة عن يسوع ؟

هذا يؤكد أن أمه واخوته هم الذي كشفوا يسوع بمرضه بالخبل والجنون .

راجع هذا الموضوع

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: